EN | AR
اللقاء الشبابي رقم (2/2012)
الخميس, أكتوبر 18, 2012
موضوع اللقاء: 
الشباب والانتقال الى مجتمع المعرفة
المتحدثون: 
سمو الأمير الحسن بن طلال الدكتور طلال ابو غزالة الدكتور الصادق الفقيه
مدير اللقاء: 
الدكتور الصادق الفقيه

قال سمو الأمير الحسن بن طلال رئيس منتدى الفكر العربي ان المعرفة التي نتحدث عنها اليوم ليست موطنة لدينا، حيث ان الاقليم ككل يفتقر الى مراكز معرفية اقليمية، فتارة نتحدث عن التنمية البشرية، وحجم الاستثمار تارة اخرى، لكن هذا الحديث يتطلب توفر المعلومة التي يجب ان نرفد فيها صنع القرار.

واضاف سموه خلال جلسة حوارية جمعته امس الخميس مع عدد واسع من طلاب الجامعات الاردنية والمؤسسات والهيئات الشبابية بعنوان «الشباب والانتقال الى مجتمع المعرفة» ان التقنية التي نتحدث عنها لها دور اساسي في بناء المجتمعات وهنا تاتي اهمية الانتقال من المعلومة الرقمية الى المعلومة المعلوماتية.

وتابع سموه: «نعم انتقلنا من الرقم الى المعلوماتية، لكننا لا زلنا لا نميز بين المعلوماتية والاعلام، مشيرا الى اهمية الانتقال من عالم الكلام الى عالم الابتكار لكي نواكب مسيرة المعرفة من الماضي الى الحاضر الى المستقبل.

واضاف سموه خلال الجلسة التي نظمها ملتقى طلال ابو غزالة للاعمال ومنتدى الفكر العربي في مقر جامعة طلال ابو غزالة (الفضائية)، علينا ان نجسر الماضي والحاضر والمستقبل، مشيرا الى مشاركته قبل اربعة عقود في العاصمة الأرجنتينية بمؤتمر لنقل التكنولوجيا بين القارات النامية.

وقال سموه «تحدثنا في ذلك اللقاء عن الرقم وكان المتوقع ان نؤصل من خلال التعاون المتعدد الدولي مراكز اصيلة موطنة لمتابعة مؤشرات الانماء الاقتصادية والاجتماعية» للاستعانة بها عند تحديد اولوياتنا».

وتابع سموه «اليوم نرى مراحل ثلاث من المعرفة» تجميع المعرفة، وتحليلها ثم تعدينها، لافتا الى ان علم المعرفة هو علم استخراجي وعليه قد تكون المعرفة عامل قوة وقد تكون سببا من اسباب التجهيل».

واضاف سموه عندما نقول المعرفة، اقول»انسنة المعرفة» نحن نتحدث عن انسان وليس جمادات، ان تملك المعرفة من خلال الاجهزة والتقانة الحديثة لا تعني احتكار الحقيقة»، مشددا على ضرورة تجميع قوانا لبلورة المضامين.

واكد سموه ان قضايا الفقر والجوع والتخلف في مجتمعاتنا يعود لنا نحن بسبب فشل الحاكمية الرشيدة.

وتساءل سموه، اين تعريف الصالح العام واهميته والذي يعني الجميع، مذكرا بان تحمل المسؤولية هي قمة الحرية، وقمة الديمقراطية هي الاجماع ان نجمع على ما هي الاولويات التي نختارها ومن ثم نمارس حقنا في الاستقلال والا بقينا في عالم المساعدات الخارجية والاتكالية.

واشار سموه الى ضرورة التركيز على احتياجات السوق من فرص العمل، وان تكون متوافقة مع المؤهلات والقدرات والواقع والتركيز على التدريب وتجسير الفجوة المعرفية والصدق مع النفس.

ودعا سموه الجامعات الى وضع دراسة طويلة للخريجين ليتسنى لها متابعتهم خوفا من ابتلاع الكفاءات وهجرتها الى الخارج.

من جهته، حث رئيس مجموعة طلال أبو غزالة، الدكتور طلال ابو غزالة، الشباب على ضرورة احداث التغيير والتقدم نحو المعرفة وعدم انتظار الدعم من أي جهة، مشيرا الى ان الكثير من النجاحات والتجارب التي تحققت عالميا ولدت من رحم الحرمان والفاقة.

ورأى ابو غزالة ان الانتقال الى المعرفة هو قرار ذاتي وصنع الثروة سيأتي مستقبلا فقط من صنع المعرفة، ومن خلال تقنية المعلومات والاتصالات نستطيع الوصول الى اختراع المعرفة، مؤكدا قدرة الأردن على صنع ذلك نظرا للكفاءات الكبيرة التي يملكها.

وأشار ابو غزالة الى ان مجموعته ستطلق خلال العام المقبل ثلاثة مشروعات اولها الجامعة الفضائية التي ستعمل على تغيير النظام التعليمي في العالم واحداث تغيير اقتصادي وثقافي ومعرفي.

وحسب ابو غزالة فان المشروع الآخر سيكون السحابة الالكترونية وهي اول سحابة الكترونية في المنطقة تملكها شركة خاصة بالإضافة الى انشاء خط انترنت خاص بالمجموعة.

وقال ابو غزالة انه سيتم اطلاق اسم سمو الأمير الحسن بن طلال على احدى قاعات الجامعة والتي ستكون انموذجا في التقنية الأحدث في الدنيا بالاضافة الى انشاء منتدى شبابي عربي يتبع لمنتدى الفكر العربي وعقد قمة عربية خالصة للشباب.

بدوره، اشار امين عام منتدى الفكر العربي الدكتور الصادق الفقيه، الى ان المنتدى سيعقد خلال شهر كانون الاول المقبل مؤتمرا للشباب في عمان لمناقشة الكثير من القضايا التي تهمهم.

وقدم وزير الثقافة السابق الدكتور صلاح جرار ورقة بعنوان «التعليم ودور الشباب في الانتقال إلى مجتمع المعرفة، مشيرا إلى انّ مجتمع المعرفة المثالي هو المجتمع الذي يمتلك جميع المصادر التي تنتج عنها المعرفة، ويسعى للحصول عليها من أي مصدر كان ويعمل على توطينها لديه وتطويرها وإنتاج المعرفة فيها من خلال البحث العلمي.

وقال جرار، انّ المعرفة تعتبر الرافد الرئيسي للوعي وللإبداع، فمن خلالهما نستطيع تحصين الأمّة ودفع عجلة نجاحها وتقدّمها، مضيفاً انّ التعليم سواءً العام أو العالي القناة الرئيسية لنشر المعرفة والانتقال إلى مجتمع المعرفة شريطة ان يكون التعليم قادراً على إنتاج المعرفة إلى جانب نشرها من خلال تشجيع البحث العلمي وتوفير البيئة المناسبة والصالحة للبحث العلمي.

وأضاف جرار ان الشباب هم أهمّ محركّات البناء والتطور ونشر المعرفة والعلم ونقلهما سواءً أكانوا معلّمين أم طلبة أم باحثين، وهم يمثلون القطاع الأكبر في المجتمع والعنصر النابض بالحيوية، والفاعلية والإنتاجية في المجتمع، وتسلّحهم بالمعرفة يعني تسلح المجتمع بهذه المعرفة، ومتى تسلّحت حركة المجتمع بالمعرفة فإنها تزيد من قوة هذا المجتمع وإنتاجيته.

وشدد على ان الشباب هم الفئة الأقدر على ضمان نجاح مجتمع المعرفة لأنهم هم الذين لديهم قابليّة التلّقي للمعرفة أكثر من سواهم، واحتفاظهم بهذه المعرفة، وإعطاء المجال لها للتأثير في حياتهم فكراً ومعتقداً وسلوكاً وإبداعاً.

وبين جرار انّ نجاح الشباب في الاضطلاع بدورهم في نقل المجتمع إلى مجتمع معرفة من خلال التعليم مرهون بجملة من الشروط، فلا بدّ من تعزيز الإبداع الشبابي ومكافأة المتميزين ورعاية تميّزهم وتفوّقهم والترويج لهم إعلاميّاً واجتماعياً وتقديرهم ماديّاً ومعنوياً.

من جهته، قدم الوزير الاسبق الدكتور فيصل الرفوع ورقة بعنوان «انسنة المعرفة: رؤية استشرافية»، اوضح فيها ان مصطلح «الأنسنة»، فكريا يعتبر الإنسان هو أعلى قيمة، وهو يختلف عن «الإنسانيات» التي تشير لعلوم اللغات والفنون والآداب والتاريخ.

وأشار الرفوع الى ان المفكر محمد اركون استخدم مصطلح الأنسنة كتعريب للمصطلح الأوروبي «هيومانيزم» الذي يترجم عادة بالنزعة الإنسانية، أو الفلسفة الإنسانية، لكنه المؤلف يصر علي الفرق بين هاتين المصطلحين والأنسنة، لأن الأخيرة تركز علي الاجتهادات الفكرية لتعقل الوضع البشري وفتح آفاق جديدة لمعني المساعي البشرية لإنتاج التاريخ، المتكون من صراع دائم بين قوي الشر والخير، القبح والجمال، الباطل والحق، الجهل والمعرفة.

واضاف ان الأنسنة تقوم على الفكرة العلمانية القائلة إن العالم التاريخي هو من صنع البشر، وانه يمكن ادراك جوهره وَحقيقته عقليا وفق المبدأ الذي صاغه فيكو في «العلم الجديد» إذ قال إننا ندرك فقط ما قد أنتجناه.

واشار الرفوع الى ان الأنسنة ممارسة يستخدمها مثقفون وأكاديميون يريدون معرفة ما هم فاعلون وما الذي يلتزمون به كباحثين يرغبون أيضا في ربط تلك المبادئ بالعالم الذي يعيشون فيه.

وحضر الجلسة الحوارية رئيس مجلس الاعيان طاهر المصري وعدد من الشخصيات الفكرية.

 



Printer Friendly and PDF
تصميم وتطوير شركة الشعاع الازرق لحلول البرمجيات جميع الحقوق محفوظة ©